الأربعاء 24 آذار , 2021

فريق بايدن.. نظرة مختلفة للسياسة الخارجية !

الرئيس الاميركي جو بايدن وعدد من معاونيه

شهدت الولايات المتحدة الأميركية معركة رئاسية تعتبر الأشد حدة في تاريخ في الولايات المتحدة الأميركية، وصل في نهايتها الرئيس المنتخب جو بايدن إلى البيت الأبيض. وعادة ما يحيط بالرئيس شبكة واسعة من الشخصيات والمؤسسات التي يتشارك معها في اتخاذ القرارات، خصوصًا المتعلقة بالسياسة الخارجية الأميركية، حيث يعمل الرئيس في هذا المجال من خلال مجلس الأمن القومي بشكل رئيسي ثم عبر مساعدين وممثلين وموفدين خاصين.

يجمع مجلس الأمن القومي الوزارات الأساسية المعنية بالسياسة الخارجية مثل وزارة الخارجية والدفاع والخزانة وأيضًا مسؤولي وكالات الاستخبارات وعشرات من العاملين والمساعدين والمستشارين.

وفي هذا التقرير ملفات شخصية لسبعة عشر فردًا يشغلون مناصب أساسية في مجلس الأمن القومي ومعاونين لهم وفي مراكز حساسة في مؤسسة السياسة الخارجية الأميركية، حيث اشتمل ملف كل شخصية على جملة محاور من حياته الخاصة، وتحصيله العلمي، وسيرته العملية خارج أجهزة الحكومة، وداخلها، إلى أبرز مواقفه في قضايا السياسة الخارجية وموجزاً في بعض ما قيل عنه قبل تعيينه وبعد التعيين.

لمزيد من التفاصيل 


المصدر: المركز الاستشاري للدراسات والتوثيق

الكاتب: غرفة التحرير



دول ومناطق